برنامج معتمد من وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي

خمس شخصيات ناجحة ومُلهمة كانت على حافة الفشل ! لا تيأس

“طريق الألف يبدأ بخطوة واحدة” .. لطالما سمعنا هذه الجملة كتعبير عن السعي للنجاح، فتحقيق النجاح ليس أمراً سهلاً كما يعتقد البعض بل يحتاج إلى الكثير من بذل الجهد والعمل الشاق والصبر والتفاني والمثابرة، بالإضافة إلى ذلك فإنّ الوصول إلى النجاح يستلزم القليل من الفشل الذي سيكون أمراً رائعاً إن تم استغلاله كفرصة للتطوّر والتعلّم والنمو.

في هذا المقال لمحة عن بعض الأشخاص الذي عانوا من الفشل واستطاعوا أن يتحولوّا من مجرّد أشخاص فاشلين إلى شخصيات ناجحة ومؤثرة.

ستيفن سبيلبرغ

1

واحد من أعظم المخرجين في هوليوود، تقدّم للدراسة في جامعة جنوب كاليفورنيا للفنون السينمائية 3 مرات، وكان يتم رفضه في كل مرّة بسبب درجاته المنخفضة في المدرسة الثانوية.

حصل بعد ذلك على وظيفة في استديوهات شركة يونيفرسال والتي استطاع خلالها أن يبرز كموهبة شابة في الإخراج، ليصبح فيما بعد واحدأً من أنجح الشخصيات في هوليوود، ووصفته مجلة فوربس – التي قدّرت ثورته بـ 3 مليارات دولار – بالشخصية المشهورة الأكثر تأثيراً في الولايات المتحدة الأمريكية للعام المنصرم.

من أبرز الأفلام التي قدّمها لنا: E.T. the Extra-Terrestrial ، Jurassic Park ، Schindler’s List ،Indiana Jones and the Last Crusade ، Catch Me If You Can ، Lincoln

مارلين مونرو

2

واحدة من أبرز أيقونات السينما الأمريكية، ورغم وفاتها سنة 1962 إلّا أنّها ما تزال معشوقة الكثير من الجماهير حتّى الآن.

عاشت نورما جين بيكر (وهو اسمها الحقيقي) متنقلة بين دور الأيتام والمنازل الحاضنة منذ أن كانت في سنة التاسعة حيث تعرّضت هناك للكثير من التحرّشات الجنسية، وأجبرها ذلك على الزواج في سن الـ 16 لتجنّب العيش في دور الأيتام.

بدأت نجوميتها سنة 1945 عندما عُرضت صورتها “كموديل” في أحد الإعلانات، وفي 1948 وقعّت أول عقد لها مع شركة كولومبيا بيكتشرز تم فسخه من قبل الشركة بعد فترة قصيرة بسبب ما وصفته كولومبيا “ليست موهوبة وجميلة بما فيه الكفاية لتصبح ممثلة”

بعد ذلك ظهرت مونرو لأول مرّة بشعرها الأشقر لتصبح رمزاً للإنوثة والمرأة الحلم في الولايات المتجدة الأمريكية.

والت ديزني

3

“كل أحلامنا ممكن أن تتحقّق إن كانت لدينا الشجاعة لمتابعتها” ربما تخلّص هذه الجملة التي قالها والت ديزني قصّة كفاحه، حيث بدأ حياته كصحفي في إحدى صحف ولاية كنساس، والتي أُقيل منها بعد فترة قصيرة بسبب افتقراه للإبداع على حد وصف الصحيفة.

ثم قام رفقة أحد أصدقائه بتأسيس شركة Iwerks-Disney Commercial Artists التي تخصصت في مجال الدعاية و الإعلان، وجد والت أنّ هذه الشركة لا تلبّي طموحاته فترك العمل بها.

فيما بعد رفضت شركة MGM رسوماته الميكي ماوس، حيث اعتقد مدراء الشركة أنّ ذلك الفأر الكرتوني العملاق سيخيف النساء أكثر ممّا سيسعدهم.

سنة 1923 أنشأ والت رفقة عائلته شركة Disney Brothers Studio في مرأب السيارات الخاص بعمّه، حيث بدأ من هناك أنتاج بعض أفلامه ويبدأ بشق طريقه نحو النجاح.

قصة نجاح والت ديزني القاسية، وكيف أنقذه ميكي ماوس من الإفلاس!

بيل غيتس

4

مؤسس شركة مايكروسوفت العملاقة، صاحب مؤسسة بيل وميليندا غيتس الخيرية، وأغنى أغنياء العالم خلال السنوات القليلة الماضية.

بدأت قصّة غيتس مع الحاسوب في شركة CCC البرمجية عندما عرض عليها مساعدتهم في إيجاد أخطاء نظامهم الحاسوبي مقابل السماح له باستخدام حواسبيهم واكتساب بعض الخبرة البرمجية.

في 1970 أغلقت شركة CCC أبوابها بسبب بعض المشاكل المالية ممّا دفع غيتس رفقة صديقه بول آلان إلى تأسيس شركة Traf-O-Data حيث قاما بتصميم بعض الحواسيب باستخدام معالج إنتل 8008، لكن الشركة فشلت وقام الصديقان بحلّها فيما بعد.

وفي سنة 1975 قام غيتس رفقة شريكه آلان بتأسيس شركة مايكروسوفت لتصميم الأنظمة البرمجية، وتم تسجيلها رسمياً كشركة مستقلة تتجاوز قيمتها السوقية اليوم حاجز الـ 380 مليار دولار، في حين تصل ثروة غيتس اليوم إلى 79 مليار دولار وفقاً لمجلة فوربس.

تعرف على قواعد نجاح بيل غيتس .. الرجل الذي صنـع المستحيل

هارلاند ديفيد ساندرز

5

قد لا يكون اسماً معروفاً بالنسبة للبعض لكنّه لن يكون كذلك حينما أصفه بمؤسس سلسلة مطاعم كنتاكي، توفي والده عندما كان طفلاً ممّا أثر بشكل كبير على مستوى معيشة أسرته، لكنّه رغم ذلك انهى دراسته الجامعية وتخرّج كمحامٍ.

في 1929 افتتح مطعماً للوجبات السريعة في ولاية كنتاكي الأمريكية واشتهر بتقديم وجبات الدجاج المقلي والبطاطا، ولكن بعد 25 عاماً تقريباً اضطر لبيع مطعمه بسعر بخس بعد أن تناقص عدد زبائنه بشكل كبير بسبب إعادة تخطيط المدينة وابتعاد المطعم عن الطريق السريع.

تلك الخسارة أعطت ساندرز المزيد من الإصرار، فقام بتحضير خلطته السريّة وبيعها للمطاعم، إلّا أنّ تلك الخلطة تمّ رفضها أكثر من 1000 مرّة خلال سنتين فقط ولم يستطع أقناع سوى 5 مطاعم بشرائها في تلك الفترة.

ذلك الرفض دفع ساندرز لتركيز اهتمامه على مطعمه الخاص الذي حمل اسم Kentucky Fried Chicken  والذي وصل عدد فروعه اليوم إلى أكثر من 19 ألف مطعم منتشرة في 118 بلداً حول العالم.

تلك كانت باختصار 5 قصص مدهشة لأشخاص انتقلوا من قاع الفشل إلى قمّة النجاح .. إذا كنت تعرف نماذج مشابهة أخرى شاركنا بها.

المصدر: موقع أراجيك