علّموا أطفالكم مهارات لا ولن تجيدها الروبوتات

علّموا أطفالكم مهارات لا ولن تجيدها الروبوتات

في بعض الأحيان، قد يبدو لنا أننا نعيش في عالم من الخيال العلمي، فقد أصبح السفر في الفضاء سلعة تجارية جديدة، وأصبحت المصانع تتنافس لبناء السيارات الآلية، والبشر يلبسون الرقائق المزروعة وأجزاء الجسد المصنوعة بمساعدة آلات الطبع الثلاثية الأبعاد، كما أن حاضنات الأعمال ومسرّعات التطوير قد انتشرت في كلّ بلد تقريبا.

وفيما ينبثق هذا العالم الجديد، يتساءل المربّون حول ما يجب تعليمه للتلاميذ، إذ أصبح من الواضح أنّ الذكاء الاصطناعي والآلات سيستولون على غالبية الوظائف التي يشغلها البشر حاليا؛ فخلال الأشهر القليلة المنصرمة، كشفت مؤسسة Lowe’s عن استعمالها لأسطول من المساعدين الآليين في أعمال التجزئة، وفي ذات السياق، أعلن الفندق الياباني Hen-na عن استخدامه عمال ضيافة آليين، و أعلنت مستشفى UCSF Mission Bay عن استخدامها أسطولا آليا لتسليم الأدوية.

كما نجد أنّ السيارات والحافلات والقوارب والطائرات الآلية تستعد لنقل أعداد أكبر من الناس وأحمال أعظم من البضائع حول العالم…
اقرأ المزيد